صحة

أسباب ألم أسفل الظهر




١ ألم أسفل الظهر

١.١ الأسباب
١.٢ الأعراض
١.٣ العلاج
١.٤ الوقاية





ألم أسفل الظهر
هو مرض عضلي يؤدي إلى الشعور بألم يتراوح تأثيره بين البساطة والشدة وعادة يعد من الحالات المرضية التي تزول ذاتيا بعد تناول الأدوية المناسبة ولا يزداد تأثيره عن الأسبوعين كحدٍ أقصى ولكن في الحالات التي يرافقها ألم شديد وصعوبة في الحركة والشعور بتعب عام ينصح بمراجعة الطبيب فورا للحصول على العلاج المناسب.


الأسباب
من الممكن توزيع الأسباب المؤدية إلى الإصابة بألم أسفل الظهر على مجموعتين وهما: أسباب عضلية وأسباب مرضية.

الأسباب العضلية: يكون تأثيرها ناتجا بشكل مباشر عن تعرض منطقة أسفل الظهر لإصابة نتيجة للوقوع بقوة أو التعرض لكدمات قوية وتقسم إلى:
أسباب حركية: تعد أكثر الأسباب المؤدية إلى حدوث ألم أسفل الظهر وتنتج عن تعريض الظهر لجهد زائد خلال القيام بالمهام اليومية وينتج عنها ألم شديد وعدم راحة في العضلات وخصوصا عند التحرك وفي الإصابات المتقدمة قد يحدث انزلاق للغضروف ويسبب تنميل القدمين.
أسباب روماتيزمية: تنتج عن الإصابة بأمراض المفاصل مثل: مرض التيبس الذي يصيب العمود الفقري ويتركز تأثير الألم على منطقة أسفل الظهر وتزول الأعراض الروماتيزمية مع أخذ العلاجات المناسبة والتحرك بشكل صحيح أو الاستعانة بالعلاج الطبي ومن الأسباب الأخرى الإصابة بهشاشة العظام أو التهاب الغدة الدرقية.
الأسباب المرضية: تنتج عن تأثير الأمراض التي تؤدي إلى تشكيل عامل ضاغط على المفاصل والعضلات الموجودة في أسفل الظهر ومنها:
الإصابة بالبكتيريا: التي تسبب حدوث التهابات في المفاصل وتؤثر سلبيا على أسفل الظهر وتؤدي إلى الشعور بالألم فيه.
أمراض الجهاز الهضمي: قد يرتبط الشعور بألم أسفل الظهر بأمراض هضمية مثل: التهاب القولون العصبي.
ظهور بعض الأورام: إن إصابة المفاصل المرتبطة بمنطقة الخصر وأسفل الظهر بالأورام الدموية تؤدي إلى حدوث ألمٍ شديد في أسفل الظهر.


الأعراض
من الأعراض التي يعاني منها المصاب بألم أسفل الظهر:

الشعور بتعب عام.
وجود ضغط شديد على منطقة أسفل الظهر.
عدم القدرة على الجلوس لفترةٍ زمنية طويلة.
ظهور بعض الأعراض المرافقة للأمراض التي تؤثر على أسفل الظهر.


العلاج
من المهم أن يحرص الإنسان الذي يعاني من ألم أسفل الظهر على معالجة نفسه عن طريق الراحة والابتعاد عن أي مجهودٍ عضلي حتى يتمكن من استعادة نشاطه وفي الحالات المرضية شديدة الألم ينصح بمراجعة الطبيب حتى يقيم الحالة المرضية ويصف العلاج المناسب لها والذي يعتمد على الأدوية المسكنة للألم والعلاجات الطبيعية أو إجراء عمليات جراحية عند وجود تأثيرات شديدة على جسم المصاب.


الوقاية
حتى يتمكن الإنسان من حماية نفسه من الإصابة بألم أسفل الظهر يجب أن يحرص على التقيد بالأمور التالية:

عدم رفع أو سحب الأشياء ثقيلة الوزن.
اختيار الفراش المناسب والابتعاد عن النوم على الأرض.
الجلوس بظهر مستقيم بزاوية 90 درجة.
المحافظة على الوزن المناسب وتجنب الإصابة بالسمنة.
الحرص على ممارسة الرياضة بشكلٍ يومي.




إقرأ أيضا
ما أسباب وجع أسفل الظهر
يعد أسفل الظهر من الأجزاء الرئيسية في الجسم والتي يسبب الألم فيها مشكلة في القدرة على الحركة بشكل عام إذ أن أسفل الظهر يعمل بشكل عام كمركز توازن للجسم بالإضافة اقرأ المزيد ...
ما أسباب ألم أسفل الظهر
ثمانون في المئة من الأفراد يعانون من ألم أسفل الظهر في مرحلة معينة من حياتهم ويقول رونالد J. Wisneski MD جراح عظام ( متخصص في اضطرابات العمود الفقري وجراحة العمود اقرأ المزيد ...
أسباب ألم أسفل الظهر عند النساء
١ ألم أسفل الظهر عند النساء ٢ أسباب ألم أسفل الظهرعند النساء ٣ أسباب الألم عند الحامل ٤ الوقاية من ألم أسفل الظهر ألم أسفل الظهر عند النساء تعتبرآلام الظهر من الآلام الشائعة عند النساء اقرأ المزيد ...
أسباب آلام أسفل الظهر عند النساء
آلام أسفل الظهر تعتبر آلام أسفل الظهر من أكثر الآلام شيوعا ويتعرض كل من الرجال والنساء لهذه الآلام على حد سواء حيث يشكو من آلام أسفل الظهر ما بين 60-80% من اقرأ المزيد ...
ما علاج ألم الظهر
آلام أسفل الظهر من أشد الآلام إزعاجا لأن الظهر يرتكز عليه أعضاء الجسم في الحركة وأي خلل فيه يؤثر على القدرة في القيام بالوظائف الطبيعية اليومية التي يمارسها الفرد كما اقرأ المزيد ...
آلام أسفل الظهر و علاماته
ألم أسفل الظهر مشكلة شائعة جدا و تقريبا لا يوجد شخص لم يشتكي من ألم أسفل الظهر في إحدى مراحل حياته لكن ما الواجب عمله و ما هي أنسب طريقة اقرأ المزيد ...
روابط صديقة
Girls Games - العاب

جميع محتويات صحة الموسوعة الصحية الحديثة هي بغرض المعرفة و المعلومات العامة و لا يجب ان تقوم بالاعتماد عليها او ان تستخدمها كبديل لزيارة الطبيب المتخصص فقد تكون المعلومات الواردة غير دقيقة او انها قديمة وقد يكون هناك اكتشاف او علاج اكثر تقدما لحالتك بالتالي لا تقوم باستخدام ايه معلومات واردة في الموقع بدون استشارة الطبيب المختص

تم انشاء الصفحة في0.0067341327667236 ثانية.
Privacy Policy