صحة

كيفية التخلص من ترهلات البطن بعد الولادة القيصرية




الولادة القيصرية
تلجأ العديد من السيدات إلى العمليات القيصرية للولادة وقد يكون ذلك إما خوفا من ألم الولادة الطبيعية أو نتيجة وجود بعض المشاكل الصحية سواء عند الأم أو عند الجنين ولكن ما قد تجهله بعض السيدات هو أن الولادة القيصرية تخلف ألما شديدا بعد الولادة وكرشا مترهلا لذلك سنقدم لكم في هذا المقال مجموعة من النصائح للتخلص من الترهلات والكرش بعد الولادة القيصرية.


كيفية التخلص من ترهلات البطن بعد الولادة القيصرية
شرب كميات كبيرة من الماء بحيث لا تقل عن ثمانية أكواب في اليوم الواحد حيث يعمل الماء على تحسين الدورة الدموية وفقدان الوزن الزائد بالإضافة إلى الإعانة على الرضاعة الطبيعية.
الإكثار من تناول المشروبات التي تحتوي على المواد الغذائية اللازمة للجسم والتي من شأنها التحسين من عمل الجهاز الهضمي الأمر الذي من شأنه تخليصها من الانتفاخ والكرش والترهلات ومن الأمثلة على هذه المشروبات: الحليب خالي الدسم والكاكاو وشراب الشعير والحليب والتلبينة بالإضافة إلى الزنجبيل والأعشاب العطرية وغيرها.
الاعتماد على تناول الخضروات والفواكه الطازجة والتي من شأنها علاج اضطرابات المعدة والأمعاء والتقليل من الرغبة في تناول المزيد من الطعام خلال اليوم وبالتالي التخلص من الكرش وترهلات الولادة.
إدراج الحساء والشوربات المختلفة ضمن قائمة الوجبات الرئيسية خلال اليوم مع الحرص على أن لا تحتوي على نسبةٍ عالية من الدهون مثل الكريمة أو الجبن وغيرها.
أخذ قسطٍ كافٍ من الراحة والحرص على النوم لساعاتٍ طويلة وتجنب السهر.
البدء بممارسة التمارين الرياضية بشكلٍ يومي بعد مرور أربعة عشر يوما على العملية القيصرية بحيث تتم ممارستها لمدة عشر دقائق في الأسبوع الأول ومن ثم عشرين دقيقة في الأسبوع الثاني وهكذا.
البدء بممارسة تمارين البطن عندما يمضي على الولادة القيصرية شهر كامل أي بعد أن يلتئم الجرح مع ضرورة استشارة الطبيب المختص لأخذ النصائح اللازمة.
تجنب تناول الأطعمة التي تحتوي على نسبةٍ عالية من السكر أو الأكلات السريعة وإن كان لا بد من تناولها فيفضل أن يكون بمعدل مرة واحدة في الأسبوع.
التقليل من المشروبات المنبهة مثل الشاي والقهوة والابتعاد عن المشروبات الغازية والروحية التي تسبب تراكم الدهون في البطن.
الحد من تناول الأكلات التي تتوي على نسبةٍ عالية من ملح الطعام إذ إنها تؤدي إلى احتباس السوائل في منطقة البطن.
تناول حفنة من المكسرات مثل الجوز واللوز والفستق الحلبي بالإضافة إلى الفواكه المجففة مثل المشمش والزبيب والتين.
الابتعاد عن الكربوهيدرات والمعجنات مثل الخبز والفطائر.
الحرص على تناول أحد أنواع اللحوم الحمراء أو البيضاء أو ثمار البحر مرة واحدة في الأسبوع على الأقل.




إقرأ أيضا
كيف أشد بطني بعد الولادة القيصرية
ترهلات البطن لعل من أهم المشاكل التي تعاني منها المرأة بعد الولادة هي مشكلة ترهلات البطن سواء كانت ولادة طبيعية أم ولادة قيصرية ولكن تبقى الولادة القيصرية هي المشكلة الأكبر التي اقرأ المزيد ...
ترهل البطن بعد العملية القيصرية
ترهل البطن بعد العملية القيصرية تعاني الكثير من النساء الحوامل من القلق حيال شكل أجسامهن بعد الولادة فيثير هذا الموضوع مجموعة كبيرة من التساؤلات في عقولهن هل سيستعدن بعد الولادة شكل اقرأ المزيد ...
ترهل البطن بعد القيصرية
الولادة تعتبر الولادة أمرا مهما بالنسبة للمرأة فهي اللحظة التي تنتظرها كي ترى مولودها بفارغ الصبر والولادة إما أن تكون طبيعية وهي التي يحدث فيها انقباضات للرحم لمحاولة دفع الجنين إلى اقرأ المزيد ...
تمارين شد البطن بعد الولادة القيصرية
١ ترهلات ما بعد الولادة ٢ تمارين البطن بعد الولادة القيصرية ٢.١ تمارين عضلات البطن العلوية ٢.٢ تمارين عضلات البطن السفلية ٢.٣ تمارين عضلات الحوض ترهلات ما بعد الولادة تعاني أغلبية النساء من ظهور ترهلات البطن اقرأ المزيد ...
شد البطن بعد الولادة القيصرية
تغير الجسم بعد الولادة من أكثر الأمور التي تسبب القلق والتوتر للمرأة الحامل هو ما يمكن أن يؤول إليه جسدها بعد فترة الحمل والولادة حيث إن جميع النساء يتعرضن لبعض الأعراض اقرأ المزيد ...
الحمل بعد الولادة القيصرية
١ الولادة القيصرية ٢ أسباب الولادة القيصرية ٣ الحمل بعد الولادة القيصرية ٣.١ الوقت المناسب للحمل بعد الولادة القيصرية ٣.٢ الولادة الطبيعية بعد الولادة القيصرية ٣.٣ فوائد الولادة الطبيعية بعد القيصرية ٣.٤ الأخطار التي يمكن حدوثها اقرأ المزيد ...
روابط صديقة
Girls Games - العاب

جميع محتويات صحة الموسوعة الصحية الحديثة هي بغرض المعرفة و المعلومات العامة و لا يجب ان تقوم بالاعتماد عليها او ان تستخدمها كبديل لزيارة الطبيب المتخصص فقد تكون المعلومات الواردة غير دقيقة او انها قديمة وقد يكون هناك اكتشاف او علاج اكثر تقدما لحالتك بالتالي لا تقوم باستخدام ايه معلومات واردة في الموقع بدون استشارة الطبيب المختص

تم انشاء الصفحة في0.0059521198272705 ثانية.
Privacy Policy