المرض النفسي
يتجنب الكثير من الأشخاص الاعتراف بالمرض النفسي خوفا من نظرة المجتمع إليهم لكن لا يختلف هذا المرض عن أي مرضٍ عضوي آخر فهو مرض عصبي ونفسي ينتج عن وجود بعض الإرهاق في الأعصاب أو الضغوط النفسية ويحتاج المريض النفسي للعلاج ومراجعة الطبيب لأخذ العلاج المناسب ولعلاجه مبكرا بشكلٍ ميسر لذلك سنقوم في هذا المقال بتناول أعراض المرض النفسي للتعرف عليه بشكلٍ أكبر.
علامات المرض النفسي
وجود بعض الاضطرابات في العين وذلك بسبب تعب الجهاز العصبي ووجود بعض المشاكل بأعصاب العين ويرتبط هذا المرض بشكلٍ كبيرٍ بالمريض النفسي ولكن لم يكتشف المختصين سببه.
التكلم بشكلٍ كبيرٍ عن الموت والرغبة به حتى وإن كان الأمر كدعابةٍ ومحاولة الانتحار في بعض الحالات المتفاقمة وذلك يدل بشكلٍ كبير على وجود مشاكل نفسية كبيرة.
محاولة الشخص إيذاء نفسه كخدش اليدين أو جرح الجسم وعمل العديد من الندب في الجسم دون الرهبة من ذلك.
وجود حساسيةٍ وانزعاجٍ كبيرٍ من العديد من الألوان وخاصة اللون الأحمر الذي يعتبر من أكثر الألوان المزعجة لبعض المرضى النفسيين وحساسيةٍ ضد العديد من الأصوات كالصوت العالي أو الصراخ واتجاه الضوء لذلك يعتمد الأطباء النفسيون على جعل عيادة مراجعة المرضى مريحة لهم كفرشها باللون الأبيض فقط -المريح للأعصاب- وخفت ضوئها قدر الإمكان وتشغيل الموسيقا الهادئة والتي تعمل على المساعدة على الاسترخاء.
ملاحظة نقصان الوزن بشكلٍ ملحوظ وإهمال تناول الطعام ليومين أو أكثر دون الشعور بالجوع.
الانفعال بسرعةٍ فيصبح المريض النفسي سريع العصبية وعلى أمورٍ بسيطةٍ وتافهةٍ وعدوانيا.
الشعور باللامبالاة في جميع المواقف رغم أهمية بعضها وعدم الرغبة في المشاركة في الرأي أو في العمل.
وجود فرطٍ في الحركة وعدم القدرة على الجلوس بثبات والقيام بأشياء دون هدفٍ معين والقيام بأعمال غريبةٍ نوعا ما كالشجار مع طفل على بعض الألعاب أو رضاعة الحليب.
الوصول إلى حالة التدين المفاجئ والشديد أو الإلحاد ويعتمد ذلك على البيئة المحيطة بالمريض.
عدم القدرة على التركيز أو الإجابة عن الأسئلة كطفلٍ صغير.
وجود تغير في شخصية المريض فبعد أن يكون شخصا ذا علاقاتٍ اجتماعيةٍ كبيرةٍ يصبح شخصا وحيدا يرفض مقابلة أحد ويرفض فعل أي شيء.
وجود اضطرابات في النوم أو عدم النوم مطلقا أو يحدث العكس بنوم المريض لفتراتٍ طويلة.
عدم اهتمام المريض بالنظافة الشخصية ونظافة ملابسه.
الشعور بالاكتئاب طوال الوقت والرغبة في الانعزال عن الآخرين.

ليس بالضرورة ظهور جميع هذه الأعراض على المريض فقد تظهر بعضها وخاصة في الحالات الأولى من المرض فيجب مراجعة الطبيب لتجنب ظهور الأعراض الأخرى ولعلاج المريض في بداية مرضه.

شارك الموضوع ◀
فيس بوك
تويتر
جوجل بلس