١ مرض السكر

١.١ معدلات السكر الطبيعية في الجسم بعد الأكل
١.٢ كيفية تشخيص الإصابة بمرض السكر
١.٣ المحافظة على مستويات السكر في الدم
مرض السكر
ينتشر مرض السكر بأعداد هائلة بين الناس على اختلاف أجناسهم وأعمارهم في مختلف مناطق العالم وغالبا ما يحدث مرض السكري بسبب وجود خلل ما في البنكرياس مما يجعله غير قادر على إفراز الإنسولين بكميات مناسبة في الجسم والحفاظ على مستوى السكر ضمن الطبيعي في الدم.

يعتبر مرض السكر من الأمراض المزمنة الخطيرة التي إذا لم يلق عناية طبية جيدة وحمية غذائية سليمة خالية من السكر والذي قد يؤدي في أسوأ الأحوال إلى الإصابة بالعمى أو الفشل الكلوي أو أمراض القلب وغيرها الكثير.
معدلات السكر الطبيعية في الجسم بعد الأكل
يمكن تشخيص إصابة شخص ما بمرض السكر من خلال الكشف عن معدلات السكر لديه بعد الأكل ومقارنتها بالمعدلات الطبيعية حيث تتراوح المعدلات الطبيعية للسكر بعد الأكل بساعتين بين 70 و140 ملغ/دسل أما في حالة الصيام لثماني ساعات أو أكثر فتتراوح معدلاتها الطبيعية بين 70 و99 ملغ/دسل وأية زيادة في معدل السكر عن المعدلات السابقة تؤدي إلى التشخيص المبدئي بإصابة المريض بمرض السكر لحين التأكد من ذلك من خلال الفحوص الدورية للسكر.
كيفية تشخيص الإصابة بمرض السكر
يمكن لمرض السكر أن يهاجم صاحبه ويسكن الجسم لفترة من الوقت دون أية أعراض تدل على وجوده أو وجود أعراض بسيطة وغير واضحة بحيث يصعب تشخيصه والعلم بوجوده إلا من بعد الخضوع لتحليل مستويات السكر في الجسم وليتم تشخيص إصابة أحد ما بمرض السكر يتوجب أن تصل قياسات الجلوكوز في الدم لديه أثناء الصيام 126 ملغم/دسل.

كما يمكن الكشف عن مرض السكر من خلال السماح للمريض بتناول 75 ملغم من السكر ثم قياس مستوى الجلوكوز في الدم بعد ساعة من تناوله للسكر وبعد ساعتين فإذا ما كانت قراءة أي منهما تبلغ 200 ملغم /دسل أو تزيد عن ذاك فيتم تشخيصه بالإصابة بمرض السكر بالإضافة إلى الحصول على قراءة تصل إلى 150ملغم/دسل من الجلوكوز أو أكثر بعد ساعتين من الأكل.
المحافظة على مستويات السكر في الدم
بعد تشخيص إصابة المريض بمرض السكر يعمل الطبيب على إخضاعه لاختبارات دورية للكشف عن معدلات السكر في الدم وذلك للتعرف على طريقة استجابة الجسم للسكر الذي يدخل إليه وتجنب حدوث أية مضاعفات خطيرة له وتنصح رابطة مرضى السكر الأمريكية المحافظة على مستوى السكر في الدم دون 180 ملغم/دسل بعد تناول الطعام بساعتين مع المتابعة اليومية لمستوياته في الدم والمحافظة على ممارسة التمارين الرياضية وخاصة المشي لنصف ساعة يوميا والابتعاد عن تناول الأغذية الدسمة والغنية بالسكر والحلويات.

اخر مقالات صحة